المجلس الإقليمي لإقليم قلعة السراغنة يعقد دورة أكتوبر العادية ويصادق بجميع أعضائه على القانون الداخلي للمجلس.

رشيد غازي

ترأس السيد الحاج واعمرو عبدالرحيم رئيس المجلس الإقليمي لإقليم قلعة السراغنة أشغال دورة أكتوبر الخاصة بالمجلس والمخصصة للتصويت على القانون الداخلي للمجلس. في بداية هذا الإجتماع تناول الكلمة الحاج عبدالرحيم واعمرو رئيس المجلس رحب في بدايتها بالسيد عامل صاحب الجلالة على الإقليم وبجميع أعضاء المجلس وبرجال الصحافة وعموم المواطنين واعتبر انعقاد أكتوبر بمثابة دعامة أساسية لهذا المجلس من أجل إكتمال جاهزيته لبدء أشغاله خصوصا وأن المجالس الإقليمية أصبحت لها مكانة خاصة في القانون الجديد الذي أعطاها العديد من الصلاحيات ،كما هنأ السيد الرئيس جميع أعضاء المجلس على الثقة التي حظيوا بها من طرف ناخبيهم ودعاهم إلى تكثيف الجهود وتوحيد الرؤى قصد السير بهذا المجلس نحو الأحسن للقيام بمهامه المنوطة به. وبعد ذلك تم قراءة مسودة القانون الداخلي للمجلس على أعضائه للإضطلاع عليها قبل التصويت عليها. وبعد ذلك تناول الكلمة السيد محمد صبري عامل صاحب الجلالة على الإقليم رحب فيها بدوره بالأعضاء معتبرا هذه الدورة باللحظة الحاسمة في مسار المجلس الإقليمي ومركزا على أهمية تنسيق الجهود لكي يقوم المجلس بدوره كاملا في تحقيق أهدافه وخدمة الصالح العام. ولم يفت السيد العامل بأن يخبر الجميع بعرضه لجميع الإتفاقيات التي تخص تأهيل الإقليم والتي قارب رأسمالها 156 مليار خلال الدورة القادمة للمجلس. وإثر ذلك جرت عملية التصويت على القانون الداخلي للمجلس فحظي بتصويت الأعضاء الحاضرينبالاجماع . وفي ختام هذه الدورة رفع رئيس المجلس أصالة عن نفسه ونيابة عن باقي أعضاء المجلس برقية إخلاص وولاء إلى جلالة الملك نصره الله وأيدها ضمنوها صاذق وخالص تعلقهم بأهذاب العرش العلوي المجيد. كما دعا السيد العامل الجميع لحفل غذاء أقيم على شرفهم بمقر إقامة العامل.

12165337_974956402561781_1303941980_o
2015-10-16 2015-10-16
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي