الزاوية الرحالية وبتعاون مع الرابطة المحمدية للعلماء تنظم الدورة الخامسة في موضوع وظائف الزوايا الدينية والروحية والاجتماعية ودورها في نشر قيم التسامح والقيام بالواجبات الوطنية تحت شعار المساهمة في الدفاع عن الوحدة الوطنية من واجبات المنتسبين للصوفية .

1٬071 مشاهدة

انطلقت صباح هذا اليوم بمقر الزاوية الرحالية بقلعة السراغنة أشغال الدورة الخامسة التي تنظمها الزاوية بشراكة مع الرابطة المحمدية للعلماء وقد تم اختيار موضوع وظائف الزوايا الدينية والروحية والاجتماعية ومساهمتها في نشر قيم التسامح والقيام بالواجبات الوطنية تحت شعار المساهمة في الدفاع عن الوحدة الوطنية من واجبات المنتسبين للصوفية. انطلقت إذن أشغال هذه الدورة بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم تلاها أحد طلبة الزاوية من جمهورية ساحل العاج، واثر ذلك ألقى الأستاذ الشريف العلامة سيدي محمد بلبهلول رئيس الزاوية الرحالية كلمة ترحيبية رحب فيها بالحاضرين ومعتبرا تنظيم هذه الندوة بمثابة إشعاع روحي يتغيى منه تذكير الناشئة بالدور الذي لعبته الزوايا في الدفاع عن المغرب وعن ثغوره وعن الإسلام. وبعد ذلك توالت محاضرات الأساتذة المشاركون في هذه الندوة والتي تنوعت مواضيعها وطرق ملامستها لهذا الموضوع وقد أجمعت كلها على الأهمية التي تلعبها الزوايا في نشر التعاليم والقيم السمحة، كما ألقى الدكتور عبد الرزاق فاضل عضو المجلس العلمي المحلي محاضرة حول تاريخ زاوية سيدي المعطي بن الشيخ ومدى اشعاعها الحضاري والديني ببلاد السراغنة. وبدوره ألقى الأستاذ المحاضر مولاي امين الديبي العلوي محاضرة شيقة خص بها تاريخ المحتفى به العلامة مولاي الجيلالي بن عزوز الرحالي وقد ذكر بأهم إنجازاته الفلكية والعلمية. كما كانت مداخلات لشيوخ الزوايا الأخرى الممتدة على تراب المغرب الحبيب أجمعوا فيها كلهم على أهمية هذا اللقاء العلمي الذي نظمته الزاوية الرحالية. وللاشارة فإن الزاوية الرحالية تلعب ادوارا طلائعية كبيرة في تلقين الأجيال مفهوم التسامح وتحفيز هممهم للذوذ عن حياض الوطن الحبيب والدفاع عن مقدساته، كما شجب المتدخلون تصريحات امين عام الأمم المتحدة المعادية لوحدتنا الترابية. وقد حضر أشغال هذه الندوة بعض نواب الإقليم بالبرلمان ومنتخبون من بلدية قلعة السراغنة ورجال دين وتصوف وعلماء ومريدو الزوايا وشيوخها ورجال الإعلام والصحافة، كما أن الزاوية الرحالية قامت بتنظيم حفل غداء حاتمي تكريما وترحيبا بضيوفها الكرام.

و أود أن أشير إلى أن الزاوية الرحالية ستحيي ليلة صوفية للاذكار والمديح والمساع وستستمر حتى الهزيع الأخير من الليل وستنشظها فرق صوفية من مختلف أنحاء المغرب حلت القلعة لهذه الغاية.

3
2016-04-23 2016-04-23
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin