العطاوية : الباعة المتجولون يحتلون الملك العمومي من جديد … والسلطة تغض الطرف عن تفريخ فوج آخر منهم.

بعد تنظيم الباعة المتجولون بالعطاوية وبناء سوق تساوت بكل المواصفات التي تليق والتي تحترم البائع والمتبضع تنبعث تفريخة أخرى من هذه الفئة وتستغل الأزقة المحيطة بهذا السوق معرقلين السير ومزدحمين أمام باب السوق وعازلين الباعة القابعين داخله ناهيك عن احتلال الملك العمومي. كل هذا أمام أعين السلطات وهي لاتنبس ببنت شفة مما جعل المواطن يتساءل :لماذا يتم تفريخ فئة جديدة من الباعة المتجولون كلما تم تنظيم الفئة التي من قبلها وبسرعة فائقة..؟وهل هذا التفريخ يتم بمباركة السلطة..؟ لأن أعوانها يجدون ظالتهم وسط هذه الفئة. هكذا فالمشهد المقلق الذي يشخصونه الباعة المتجولون في مسرحية النماء بالعطاوية جد مشمئز ويخدش المنظر الساعي لتحضر هذه البلدة التي تجهد بكل جهدها لمواكبة كوكبة التمدن.

2017-06-10
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin