الأستاذ الشاب جمال اكنيون يفوز برئاسة بلدية تاملالت بجدارة وإستحقاق وفرحة عارمة وسط ساكنة المدينة.

1٬897 مشاهدة

تم صباح هذا اليوم بقاعة الإجتماعات ببلدية تاملالت إنتخاب الأستاذ الشاب جمال اكنيون رئيسا لبلدية تاملالت بإجماع أصوات أعضاء طاقمه الإنتخابي الذي ضم تحالفا ثلاثيا تزعمه حزب الحمامة والمصباح وغصن الزيتون في مواجهة لائحة حزب الجرار. وبعد إعلان الأستاذ جمال اكنيون رئيسا انسحب أعضاء حزب الجرار خارج القاعة وعلامات الحسرة والتأسف بادية عليهم بعد إقرارهم بهذه الهزيمة التاريخية التي أسقطت رؤوسا . وبعد ذلك شرع رئيس المجلس الجديد في انتخاب باقي نوابه فاسفرت عملية الإقتراع على انتخاب كل من السادة: سليمان برطال خليفة أولا وعزيز ليديا خليفة ثان. وعزوز كاتبا للمجلس. وتجذر الإشارة إلى عملية الإقتراع مرت في ظروف عادية جدا. وفي ختامها أكد الرئيس الأستاذ الشاب جمال أكنيون على أهمية هذه العملية التي مرت في جو من الديموقراطية. واعتبر نجاحه نجاحا لمدينة تاملالت ولساكنتها وتوعد بأن يعمل ما في وسعه على تنمية هذه المدينة التي أصبحت قطب راحة إقليم قلعة السراغنة وخاصرته التي عرفت إزدهارا غير مسبوق في عهد الرئيس الشاب  الذي أعطى لهذه المدينة كل إهتمامه وعنايته. وبعد ذلك تمت تلاوة برقية الولاء والإخلاص التي رفعها رئيس وأعضاء المجلس الجديد لتاملالت وضمنوها خالص حبهم وتعلقهم بأهذاب العرش العلوي المجيد. وبمناسبة إعادة إنتخابه رئيسا لولاية ثالثة رئيسا لبلدية تاملالت تتقدم الجريدة بأحر تهانئها وتبريكاتها إلى السيد جمال اكنيون وتتمنى له مسيرة موفقة في مهام تدبير بلدية تاملالت خدمة لساكنتها.وما رميت إذ رميت ولكن الله رمى. صدق الله العظيم.

12033768_1086008158084372_1961868086_n12033768_1086008158084372_1961868086_n
2015-09-17
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin