اقليم قلعة السراغنة : ستون مهاجرا افريقيا في ضيافةالمدينة

رشيد غازي
الأفارقة

هجرة الافارقة نحو الضفة الاخرى حلم يتبخر بعد فشلهم في اجتياز اسوار سبتة
ووزارة الداخلية تقرر توزيعهم على الاقاليم .
نصيب قلعة السراغنة ستون مهاجرا من اجل التكفل بهم ورعايتهم في انتظار تسوية اوضاعهم .
وصل بعد ظهر اليوم حوالي ستون مهاجرا من بلدان جنوب الصحراء الى مدينة القلعة على مثن حافلتين اقلتهم من شمال المغرب بعد ان اوقفتهم السلطات المغربية اثر فشلهم في اجتياز اسوار مدينة سبتة للعبور نحو الضفة الاخرى وهو حلم يراودهم مند ان حلوا بالمغرب واصبحوا مهاجرين سريين . وقد قررت وزارة الداخلية توزيعهم على بعض الاقاليم والجهات من اجل اواءهم والتكفل بهم في انتظار تسوية اوضاعهم او ترحيلهم الى بلدانهم وهكذا استقبل الاقليم حوالي ستين مهاجرا تكلفت السلطات الاقليمية بايجاد مأوى لهم حيث تطوع بعض وجهاء الاقليم بمنحهم مساكن مؤقتة في انتظار ايجاد بديل .
وللاشارة فان السلطات الاقليمية قد وفرت الاغطية والملابس والتغدية والتطبيب لهؤلاء المهاجرين ومن المرتقب ان يتم وضع هؤلاء المهاجرين تحت مراقبة امنية .

2015-02-11
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin