اقليم شيشاوة : والي جهة مراكش اسفي وعامل الاقليم يحضران الأمسية الشعرية التي نظمها منتدى شيشاوة للثقافة والفنون ..

في اطار الأنشطة الثقافية والفنية التي ينظمها منتدى شيشاوة للثقافة والفنون بشراكة مع المجلس الجماعي لشيشاوة والمجلس الاقليمي ومجلس جهة مراكش اسفي في دورته11 تحت شعار”المغرب وافريقيا :الهوية ،الثقافة ، التنمية ” . نظم صباح يوم امس السبت 5 غشت 2017 ،ندوة فكرية حول العلاقات الثقافية والروحية بين المغرب وافريقيا بقاعة الاجتماعات بمقر العمالة ، حيث حضرها عامل الاقليم عبد المجيد الكاملي مرفوقا برئيس المجلس الاقليمي ورئيس المجلس الجماعي ورئيس المجلس العلمي لشيشاوة واعضاء من مجلس جهة مراكش اسفي ومنتخبين وعدة شخصيات مدنية والمجتمع المدني ، وبالاضافة الى اساتدة المشاركون في الندوة التي يترأسها د. سعيد يقطين بجانه د.سعيد حراش، د. بنعيسى بوحمالة ، د. محمد فخر الدين ، د. اسماعيل الموساوي ، د.طارق أثلاثي . افتتحت الندوة بكلمة الناقد سعيد يقطين إن إحياء البعد الإفريقي كأحد أهم مكونات الهوية المغربية بعيدا عن الحسابات السياسية أصبح ضرورة ملحة، وخصوصا في ظل تزايد الحاجة لتنمية حقيقية بالقارة السمراء، وفي ظل تزايد مخاطر الإرهاب والحركات المتطرفة التي انتشرت بشكل مقلق بالعديد من الدول الإفريقية. * العلاقات الروحية المغربية الإفريقية: علاقة تضرب بجذورها في عمق التاريخ .. تعود علاقة المغرب الروحية والدينية والهوياتية مع إفريقيا إلى قرون، فرغم قربه من أوروبا وتميزه بتمازج الهوية الأمازيغية والأندلسية والعربية، إلا أن الهوية الإفريقية حاضرة دائما. حيث تضل القارة الإفريقية الفضاء الطبيعي الذي يحدد الطبيعة الجغرافية للمغرب. وتمتد علاقة المغرب مع جنوب الصحراء منذ قرون خلت، وعرفت تبادل سفراء وممثلي دول وهدايا وهبات وتبادلات اقتصادية، وخاصة في عهد بعض السلالات الحاكمة كالمرابطين والموحدين والسعديين والذين امتد حكمهم إلى إفريقيا الغربية كما هو الشأن في عهد المنصور الذهبي. و في عهد آخر سلالة حاكمة وهي العلويين استمرت العلا. وبعدها تلتها كلمة المشاركين و المتدخلين من الحضور حول العلاقات الروحية والدينية بين المغرب وافريقيا . وفي مساء نفس اليوم نظمت امسية شعرية تكريما للناقد المغربي حسن المودن الذي حاز مؤخرا على جائزة “كتارا” في الدراسات النقدية بدولة قطر سنة 2016 ، حضرها والي جهة مراكش اسفي عبد الفتاح البجيوي ، حيت عرف استقبالا حارا كان الاول في استقباله عامل الاقليم عبد المجيد الكاميلي مرفوقا برئيس المجلس الاقليمي ورئيس المجلس الجماعي وأعضاء المنتدى الذي يترأسها حسن الشواش بالمسبح البلدي لشيشاوة والساكنة بكل ترحيب مع اجواق فكلورية محلية ، كما التقطت صور للذكرى مع والي الجهة وعامل اقليم شيشاوة . عرفت هذه الأمسية التي احياها شعراء من مدينة مراكش وبعض المدن المغربية ،التي ترأسها ذ. ابراهيم اولحيان ، بكلمة ترحيبية التي القاها عيادالكاملي عضو بالمنتدى الذي رحب بوالي جهة مراكش اسفي وعامل إقليم شيشاوة والحاضرين لهذه الليلة الشعرية والتكريمية ، كما استعرض في الكلمة خصال والي الجهة العامل الأسبق لشيشاوة والذي لا زال الإنطباع الايجابي هو الحاضر في نفوس ساكنة الإقليم، والعامل الحالي على مجهوداته وغيرته للنهوض بالإقليم ودعمه المتواصل لأنشطة المنتدى، منوها بالشركاء وفي مقدمتهم مجلس جهة مراكش اسفي، المجلس الإقليمي و المجلس الجماعي لشيشاوة. وتخلل الأمسية عدة فقرات من الشعر ألقاها على الحضور كوكبة من الشعراء وهم الشاعر. ذ. مراد القادري ، نبيل منصر ، ادريس العطار ، ذة. نهاد بنعكيدة ، حسن الوزاني ، عبد الحق ميفراني ، ذة .عائشةعمور ، خديجة العبيد ، ذ .محمد وكرار ،خاليد الريسوني، وتلتها وصلات موسيقية وغناءية مع الفنان عزيز باعلي. وفي الختام قدمت هدية تذكارية الى الناقد حسن المودن من طرف والي جهة مراكش اسفي وعامل الاقليم التي منحنتها له منتدى شيشاوة للثقافة والفنون بمناسبة تكريمه …

2017-08-06 2017-08-06
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin