اقليم شيشاوة : مشروع قضاء على الرائحة الكريهة بمحطة التطهير السائل( التصفية ) بالحي الحسني في محور لقاء تواصلي بشيشاوة …

858 مشاهدة

إستضافت قاعة الإجتماعات بجماعة شيشاوة ، بعد زوال اليوم الخميس 4 يناير 2018 ، لقاءا تواصليا حول مشروع قضاء على الرائحة الكريهة للتطهير السائل ومعالجة المياه العادم (التصفية ) بالحي الحسني ، ترأسه رئيس المجلس الجماعي احمد هلال بحضور بشا المدينة والمستشار البرلماني عبد الاله المهاجري والمدير الإقليمي للمكتب الوطني للماء الصالح للشرب مصطفى السعداني و أعضاء المجلس الجماعي مع مجموعة من ساكنة الحي الحسني . وقد إفتتح اللقاء التواصلي، بكلمة رئيس المجلس الجماعي احمد هلال بالترحيب والشكر للإستجابة الدعوة ، و أبرز من خلاله أهمية اللقاء نظرا لقيمة الموضوع ذات البعد البيئي والتنموي والإقتصادي، حيث أكد ووعد وعد الحر لساكنة الحي القريب من مصرف المياه، العاري، الذي تنبعث منه روائح كريهة، بأن مشروع قضاء على الرائحة الكريهة سوف يتم انجازه في متم سنة 2018 ، متطرقا إلى مجموعة من المكتسبات التي تم إنجازها على مستوى المدينة في ذات السياق والأوراش المفتوحة بالمنطقة بشراكة مع المجلس الاقليمي . إضافة إلى إنعكاس المشاريع على الجانب البيئي للمدينة إعتبارا للدور الفعال الذي تلعبه محطة تصفية المياه العادمة ، كما دعى إلى ضرورة التعجيل بإنهاء إنجاز شبكات تطهير السائل والماء الصالح للشرب بشتى احياء الجماعة بإعتبارها الحلقة الرئيسية في مشروع التأهيل الحضري للجماعة . وعقب ذلك تحدث المدير الاقليمي للمكتب الوطني للماء الصالح للشرب السعداني ، بلغة الأرقام وتطرق في عرضه إلى الوضعية القائمة بمجموعة من الاحياء على مستوى البنيات التحتية التي تهم مجال شبكة تطهير السائل ، وإلى الأشغال التي تم إنجازها، كما أوضح برنامج العمل الذي ينكب عليه المكتب الوطني على صعيد الجماعة في إطار الأوراش التنموية التي يشهدها الأخير، وتطرق إلى الأهداف التي تصبو إليها المشاريع منها التي هي في طور الإنجاز والتي تم إنجازها. ومن جانب آخر شهد باب المناقشة، تدخلات ساكنة الحي ، الذين أعربوا عن أهمية اللقاء التواصلي، وعن شكرهم وامتنانهم لما يصبوا اليه المجلس في المجال ذات حيوية كبيرة في ظل مجموعة من الإكراهات والخصاص المسجل الذي يجب تداركه .

2018-01-04 2018-01-04
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin