اقليم شيشاوة : سكان دوار سي اعمارة جماعة المزوضية يحتجون أمام مركز القاضي المقيم بشيشاوة.

احتج العشرات من سكان دوار “سي اعمارة” جماعة المزوضية اقليم شيشاوة صباح اليوم الاربعاء 18 شتنبر 2019 ، في وقفة احتجاجية نظموها أمام مركز القاضي المقيم بمدينة شيشاوة، ضد ما أسموه بعض المحتجين بالأحكام القاسية التي صدرت في حقهم خلال المرحلة الإبتدائية، من أجل الترامي على ملك الغير. وقد رفع المحتجون شعارات، تندد على حرمانهم من أرضهم الفلاحية المخزنية الكائنة بجماعة المزوضية عمالة شيشاوة ويطلبون بحقوقهم بأرضهم التي نزعت منهم منذ سنة 1975 حتى الآن وعاش محمد السادس نصره الله وأيده”. هذا وللاشارة فقد سبق لسكان الدوار المذكور جماعة المزوضية تنظيم وقفات احتجاجية أمام وزارتي الداخلية والفلاحة بالعاصمة الرباط، للمطالبة بإيجاد حل لملف أراضي التعاونية ومنح الفلاحين رسومهم العقارية، وترامي بعض الاشخاص من المنطقة على أراضي تعاونيات الاصلاح الزراعي، ومن ضمنها تعاونية العيون والفتح والمسيرة المتواجدة بجماعة المزوضية، وذلك دون موجب قانون، وباستعمال القوة والعنف والتهديد بواسطة السلاح الابيض، مما تضررت معه تعاونيات الإصلاح الزراعي بالمنطقة ضررا بليغا. هذا وبناء على الشكاية التي تقدمت بها التعاونيات المذكورة سلفا، من أجل التدخل في الموضوع وإرجاع الأمور الى نصابها، عن طريق إجراء بحث وتحقيق في الموضوع ومعاينة المكان من اجل متابعة المعتدين قضائيا، ومطالبتهم برفع ايديهم عن اراضي التعاونيات التي تراموا عليها دون موجب قانون، فتحت النيابة العامة لدى المحكمة الإبتدائية بإمنتانوت تحقيقاتها في النازلة، بإعطاء أوامرها للضابطة القضائية قصد الإستماع إلى واضعي الشكاية “التعاونيات” والمشتكى بهم (المحتجون خلال وقفة اليوم أمام مركز القاضي المقيم). حيث وبناء على تصريحات وأقوال الطرفين ووفق الإشهادات المقدمة للمحكمة، أدانت هيئة الحكم 6 أشخاص من المشتكى بهم بالحبس شهرين موقوفة التنفيذ في حق كل واحد منهم من أجل الترامي على ملك الغير، وشخصين منهم من أجل التحريض، وهو السبب وراء تنظيمهم للوقفة الإحتجاجية اليوم الأربعاء.

اقليم شيشاوة : سكان دوار سي اعمارة جماعة المزوضية يحتجون أمام مركز القاضي المقيم بشيشاوة.
2019-09-19 2019-09-19
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin