اقليم شيشاوة : القطاع الصحي بالاقليم يتعزز بأزيد من 44 ممرض وممرضة و أطر طبية مهمة بمختلف المراكز الصحية بالاقليم وبمستشفى القرب بايمنتانوت والمستشفى الإقليمي بشيشاوة.

عرفت المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بإقليم شيشاوة،صباح اليوم الاثنين 5 نونبر 2018 ، استقبال الأطر التمريضية الجديدة بمقرها، بحضور  مندوبة الصحة، و الطبيب الرئيسي لشبكة المؤسسات الصحية ، ومدير المستشفى الاقليمي محمد السادس ، ورئيس قطب الشؤون الادارية بالمستشفى ، حيث كان الإستقبال يهم المعينين حديثا  والذين تراوح عددهم  إلى ما يزيد على 44 ممرض وممرضة  و أطر طبية مختصة في التخدير والفحص بالصدى و الفحص بالأشعة بمستشفى القرب بايمنتانوت والمستشفى الإقليمي بشيشاوة ، و بعدد من المراكز الصحية القروية بالاقليم مما شكل انتعاشة قوية لهذا القطاع بالإقليم بعد العديد من المشاكل الذي عرفها القطاع و النقص الحاد الذي كان يعاني منه في السابق. و تأتي التعيينات الأخيرة بعد السمعة الطيبة التي أصبح يحظى بها الإقليم و الدعم المادي و المعنوي القويين اللذين أصبحت الأطر الطبية تتلقاه من مختلف الفاعلين المحليين من إدارة و سلطات ومنتخبين و أعيان… بحيث أن كرم الضيافة و حسن الاستقبال التي تميز ساكنة الإقليم حفز هذه الأطر على الالتحاق بالإقليم. وفي كلمة المندوبة الاقليمية  للصحة في اللقاء رحبت فيها بالملتحقين الجدد بالقطاع ووجهتهم بالمهام الصحية المنوطة بهم، وطالبتهم بالعمل على رفع ايقاع العمل الصحي بمختلف المراكز الصحية والمستشفى الإقليمي محمد السادس لشيشاوة. واضافت المسؤولة الأولى للصحة باقليم شيشاوة في كلمتها بالمناسبة أن عملية توزيع الأطر التمريضية الجديدة جاءت بناء على التشخيص الدقيق الذي أجرته مصالح المديرية لمختلف المراكز الصحية بالاقليم، بحسب الحاجة والاولويات. و يعتبر تعيين هذه الأطر بالإقليم و التحاقها بعملها كخطوة لتعزيز التغطية الصحية بالإقليم.

2018-11-05 2018-11-05
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin