اقليم الرحامنة : حملات انتخابية سابقة لاوانها يقوم بها مرشحو بعض الاحزاب السياسية المشاركين في استحقاق السابع من اكتوبر ولا من يحرك ساكنا وقوامها موائد طعام وولائم وزرود.

يقوم بعض وكلاء اللوائح ومن معهم من المرشحين للانتخابات التشريعية بحملات انتخابية سابقة لاوانها جهارا نهارا بإقليم الرحامنة وذلك من اجل استقطاب الناخبين واستمالثهم ومن أجل هذه الغاية يعدون موائد الطعام والولائم والزرود ويدعون لها اعيان الدواوير وسكانتها . وامام هذا الواقع الذي اعتبره البعض لا يمث لاخلاق الانتخابات بصلة دق العديد من المرشحين ناقوس الخطر محذرين من استمرار مرشحين آخرين في حملاتهم الانتخابية السابقة لاوانها بعيدا عن اعين السلطات .واعتبروا القيام بهاته الحملات بأنه يضر بنزاهة الانتخابات ويؤثر على المشهد السياسي باقليم الرحامنة والذي على مايبدو سيعرق أشرس المعارك الانتخابية نظرا لحجم المرشحين ووزنهم داخل المشهد الرحماني. وللاشارة فان العديد من النخب السياسية بالرحامنة تطالب السلطات من اجل وقف الحملات الانتخابية السابقة لاوانها والضرب بأيد من حديد على الراعين لها لانها تضر بشفافية ومصداقية المسلسل الانتخابي برمته.

2016-08-31 2016-08-31
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

‎تساوت 24 admin