اعتداء وحشي على مجموعة من الفتيات والنساء بالشارع العام بمدار حي النور بمدينة القلعة من طرف شبان منحرفين يمتطون دراجة نارية والشرطة تتعقبهم وعناصر الوقاية المدنية تمنع المواطنيين من اخذ صور للحادث الذي خلف اصابة فتاة في مقتبل العمر.

شهد الطريق المداري لمدينة القلعة المجاور لحي النور والذي يضم مساكن راقية عبارة عن فيلات حدثا مؤلما مغرب يومه السبت بعد ام اقدم منحرفون يمتطون دراجة نارية على اعتراض سبيل ثلاث فتيات وحاولوا سلبهن حقائبهن اليدوية الا ان تدخل المارة حال دون ذلك الا انهم في طريقهم صادفوا فتاة وحيدة بالشارع فانهالوا عليها بالضرب وسلبوها حقيبتها اليدوية وتركوها ارضا تتمرغ من الالم والخوف. وقد هرعت عناصر الشرطة الى عين المكان ولاتزال تتبع اثار المنحرفين بعد ان حدد لها بعض المارة اوصافهم. وفي تصرف غريب وسلوك لايمث بصلة لاخلاقيات المهنة منع طاقم من رجال الوقاية المدنية حلوا بمكان الحادث لنقل الضخية منعوا بعض المصورين من التقاط صور للحادث الاجرامي وهو ما نستنكره داخل منبرنا العتيد تساوت 24 . وللاشارة فان حي النور بات من المناطق السوداء والتي باتت تشكل خطرا على الساكنة والمواطنين بسبب وجود عناصر اجرامية قادمة من خارج المدينة تتربص بالمارة مستعملين دراجات نارية سريعة للافلات من قبضة الشرطة.

2017-01-07 2017-01-07
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي