إقليم قلعة السراغنة جماعة اجبيل القروية ساكنة جماعة اجبيل تستقبل عامل الإقليم بترحاب كبير ومنقطع النظير،ورئيس الجماعة يقدم له الخطوط العريضة لمشروع اجتماعي مهم.

1٬622 مشاهدة
مهدي العيناشي
11349014_1012297368788785_906340631_n

قام صباح يومه الأربعاء السيد محمد صبري عامل صاحب الجلالة على عمالة إقليم قلعة بزيارة لدوار الملاسة لعكيبة بجماعة اجبيل من أجل تفقد الأشغال بمشروع بناء خزان وحفر بئر ارتوازية لتزويد ساكنة الدوار بالماء الصالح للشرب،ويدخل إنجاز هذا المشروع في إطار برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي تتوخى تزويد ساكنة العالم القروي بالماء الصالح للشرب من أجل محاربة العطش. وعند وصوله إلى موقع المشروع وجد السيد العامل في استقباله السيد الحاج محمد المتوكل رئيس الجماعة الذي قدم له أعضاء المجلس الجماعي وأعيان الدوار. وبعد ذلك قدمت للسيد العامل شروحات حول هذا المشروع الذي انتهت به الأشغال تقريبا ولم يتبق سوى ربطه بالكهرباء. ويتكون هذا المشروع من ثقب مائي بعمق مائة متر وخزان من سعة 25 طنا وستستفيد منه ساكنة الدوار. وقد رحب رئيس الجماعة بالسيد العامل وبالوفد المرافق له وشكره على هذه الزيارة لدوار الملاسة لعكيبة التي تعتبر بهذه المناسبة أول زيارة يقوم بها عامل على الإقليم منذ إحداثه لهذا الدوار وقد استحسنت ساكنة صنيع السيد العامل فرحب به الفقهاء بتلاوة القرآن الكريم جماعة. واستمع السيد العامل لهموم الساكنة وتفهم مطالبهم بل وافق على انجاز طريق تربط الدوار بالجماعة عبر هضاب الجبيل من أجل فك العزلة عنهم. وفي ختام هذه الزيارة تقدم أحد شيوخ الدوار فتلا الدعاء الحسن لأمير المؤمنين نصره الله رفعت خلاله أكف الضراعة إلى الباري جلت قدرته بأن يطيل في عمر جلالته وأن يجفظه في ولي عهده المحبوب مولاي الحسن وسائر أفراد الأسرة العلوية الشريفة. وتعتبر جماعة اجبيل من أفقر الجماعات بالإقليم والجهة ومع ذلك فإن هذه الجماعة وبفضل نشاط رئيسها تحاول النهوض من هذا الوضع . فالرئيس يعمل ليل نهار من أجل تحريك وثيرة إنجاز المشاريع الإجتماعية.

11301407_1012297228788799_443484270_n
11104030_1012296292122226_2133472650_n
2015-05-27
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي