أنشطة فلاحية إقليم قلعة السراغنة عامل صاحب الجلالة على الإقليم يشرف على افتتاح فعاليات قافلة المكتب الشريف للفوسفاط بمنطقة اولاد فكرون جماعة الدشرة ويتفقد مختلف أروقة عروضها.

2٬067 مشاهدة

أشرف السيد محمد صبري عامل صاحب الجلالة على إقليم قلعة السراغنة صباح هذا اليوم الإثنين الفاتح من يونيو على افتتاح فعاليات القافلة التحسيسية والتوعية التي ينظمها المكتب الشريف للفوسفاط بتعاون مع شركات الأسمدة والمبيدات والأدوية الفلاحية والتي يتوخى منها المنظمون تطوير سلاسل الإنتاج الخاصة بغرس أشجار الزيتون وإنتاج زيت الزيتون ولإدخال تقنيات جديدة في الإنتاج لكي يواكب الفلاح المغربي عامة والسرغيني خاصة أهم التطورات الحاصلة في غرس وإنتاج الزيتون. ولدى وصوله السيد العامل إلى مكان تجمع القافلة وجد في استقباله المسؤول التجاري والتسويقي في مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط والمدير الجهوي للفلاحة بالجهة والسيد المدير الإقليمي للفلاحة. ورئيس جماعة اولاد بوعلي الواد وجماعة الدشرة وباقي نوابه وبعد ذلك توجه الوفد نحو قاعة المحاضرات حيث قدم المسؤول التجاري والتسويقي في مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط مداخلة رحب فيها بالسيد العامل وبالوفد المرافق له وتطرق فيها إلى أهمية تنظيم هذه القافلة التي تستهدف تطوير سلاسل إنتاج زيت الزيتون بالإقليم ومعتبرا أن إختيار إقليم القلعة كأول إقليم تحط به هذه القافلة لم يأت من باب الصدفة بل لأن الإقليم يعتبر أول منطقة في إنتاج الزيتون على الصعيد الوطني. وفي مداخلة للمدير الجهوي للفلاحة بالجهة ذكر بالمعطيات الفلاحية للإقليم وللجهة مؤكدا في الوقت نفسه على أهمية تنظيم مثل هذه القافلة. وإثر ذلك تابع الجميع شريطين قصيرين كان مضمونهما يتعلق بعملية غرس وإنتاج الزيتون وأهم مراحل هذه العملية،وبعد ذلك طاف السيد العامل على مختلف الأروقة حيث استمع إلى شروحات حول هذه الأروقة وإلى أهم منتوجات بعد الشركات وخاصة تقنيات الإنتاج. وخلال هذه الجولة قام السيد العامل بزيارة المختبر المتنقل الذي تجرى بداخله عمليات تحليل التربة.كما تفقد معرضا للمنتوجات الغذائية اليدوية الذي تعرض فيه إحدى الفاعلات الجمعويات أهم المنتوجات من كسكس وزيت زيتون . وفي ختام هذه الجولة قام السيد العامل أيضا بالإشراف على عملية توزيع نظارات طبية لفائدة أبناء الفلاحين من أجل تصحيح بصرهم. وخلال هذه الجولة كان السيد العامل يقدم توجيهاته وملاحظاته للمنظمين والمسؤولين.

OLYMPUS DIGITAL CAMERA
OLYMPUS DIGITAL CAMERA

وللإشارة فإن السيد العامل كان مرفوقا خلال جولته التفقدية لفعاليات القافلة بكل من النائب الأول لرئيس المجلس الإقليمي والنائب الاول لرئيس بلدية القلعة وبالسيد رئيس المجلس العلمي المحلي وبالمندوب الجهوي للفلاحة والمدير الإقليمي للفلاحة وبالمدير الجهوي للصجة والمندوب الإقليمي للصحة وبرئيس دائرة القلعة والعديد من رؤساء الجماعات القروية وبفلاحي الإقليم ورجال الصحافة والإعلام ،كما كان لافثا غياب نواب الإقليم بالبرلمان عن افتتاح هذه القافلة . وتجب الإشارة أيضا إلى الأرض التي أقيم فوقها معرض القافلة وهي أرض تابعة لجماعة الدشرة وتقع بجانب الطريق الوطنية رقم 8 وتسمى بالكوشة أو سار البور وهي أرض جرذاء خالية من أية حياة زراعية،إذ طالبت العديد من الأصوات من خلال هذه المعطيات بأن تقام النسخة الثانية من المعرض الوطني للزيتون فوق هذه الأرض نظرا لمكانتها الإعتبارية ولتكسير احتكار منطقة واحدة لتنظيم هذا المعرض الكبير وكذا لتموقعها وسط أربعة أقاليم كبرى أزيلال وبني ملال والفقيه بنصالح شرقا وشمالا إقليم سطات . كما تجب الإشارة إلى جودة ودقة التنظيم داخل أروقة هذه القافلة والذي تشرف عليه شركة متخصصة في إنتاج المعارض.

OLYMPUS DIGITAL CAMERA
OLYMPUS DIGITAL CAMERA
2015-06-01
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي