أخبار تساوت الرياضية وداد قلعة السراغنة يهزم فريق نهضة مراكش ويستمر متربعا على رأس ترتيب بطولة الهواة،بالرغم من الظرفية المالية الصعبة وغياب التجهيزات الرياضية الملائمة. مركب رياضي بات عبارة عن أطلال والسلطات تغافلت تأهيل بنياته ونفايات،حشائش ونباتات شوكية غلفت جنباته.

وداددد

تفوق فريق نادي الوداد الرياضي السرغيني لكرة القدم على نظيره نهضة مراكش بهدفين لصفر،وقد بدأ الشوط الأول من المباراة متكافئا ووجد مهاجمو الفريق المحلي صعوبة في الوصول إلى مرمى الخصم. وقد كان لاعبو نهضة مراكش أكثر تماسكا وخصوصا خطوطه الدفاعية. لينتهي الشوط الأول متعادلا،وعند بداية الشوط الثاني غير المدرب السرغيني خطة اللعب حيث ركز على الهجمات المرتدة التي أعطت أكلها في مناسبتين من خلالها دك الوداديون شباك الخصم بهدفين دون رد. وقد حالت أرضية الملعب التي أصبحت غير صالحة لإجراء مباريات في كرة القدم،حالت دون إظهار لاعبي الوداد لمهاراتهم. وقد تابع جمهور قدر بحوالي مائة متفرج أطوار هذه المباراة التي جرت في أجواء عادية. إلا أن ظروف وواقع المركب الرياضي بالقلعة جعلت العديد من الملاحظين والمهتمين يدقون ناقوس الخطر ،فعدم إهتمام المسؤولين به جعل الأزبال تتراكم داخله وبمدرجاته مع تسجيل نمو أعشاب شوكية في كل أرجائه. فالرياضة هو القطاع الوحيد بالمدينة الذي بات على كف عفريت بسبب إهمال السلطات له . فهل سيظل حال الرياضة بالإقليم على هذه الشاكلة؟ خصوصا وأن المغرب يعول على طاقاته البشرية كإستثمار فعال.

جمهور
2015-03-30 2015-03-30
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

رشيد الغازي